اختفت وبحوزتها 4 مليارات يورو.. حملة أمنية عالمية للقبض على "ملكة التشفير"

اختفت وبحوزتها 4 مليارات يورو.. حملة أمنية عالمية للقبض على "ملكة التشفير"

تطارد شرطة بيليفيلد في ولاية شمال الراين فيستفاليا بألمانيا، سيدة يعتقد أنها المحتالة الشهيرة روجا اغناتوفا بالتعاون مع الشرطة الأوروبية (يوروبول)، فيما تم إعلان مكافأة مالية قدرها خمسة آلاف يورو لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى القبض على إغناتوفا، والتي اشتهرت بلقب "ملكة التشفير"، وفق قناة "دي دبليو" الألمانية. 

وأعلن مكتب المدعي العام في بيليفيلد ومكتب الشرطة الجنائية للولاية الألمانية أن القضايا المتهمة بها اغناتوفا تتمثل بالاحتيال المالي وقضايا أخرى متعلقة بغسيل الأموال. حيث يتم الآن إجراء بحث دولي جديد جديد لاقتفاء أثرها عبر الإنتربول واليوروبول في 194 دولة حول العالم.

وبحسب صحيفة بيلد الألمانية، فإن مختصي مكافحة الجرائم والمحققين في ولاية شمال الراين يحاولون منذ العام 2020 اقتفاء أثر هذه السيدة البالغة من العمر 41 عامًا، التي ولدت في بلغاريا ونشأت ودرست في جنوب ألمانيا وتحمل الجنسية الألمانية. وتمكنت "ملكة التشفير" من خلال متاجرتها بالعملة المشفرة OneCoin من الاحتيال على المضاربين في العملات المشفرة، واختفت بعد استيلائها على مبلغ يناهز 4 مليارات يورو.

من خلال الأموال المسروقة، موّلت إغناتوفا، دارستها للقانون ووفرت حياة فاخرة لنفسها ولمن حولها، حيث اشترت فلل باهظة الثمن ويختا فاخرا وسيارة رولز رويس وكنوزا فنية. وبحسب مصادر محلية ألمانية، فإن إغناتوف تمكنت من الاحتيال على مضاربين ألمان والاستيلاء على مبالغ تفوق 88 مليون يورو من ألمانيا وحدها.

وبعد إقناعها الكثير من المضاربين الماليين على الانترنت أن عملة OneCoin ستكون هي المستقبل الجديد في مجال العملات الرقمية، وبأن هذه العملة ستتفوق على بيتكوين ومثيلاتها وستحقق لمقتنييها أرباح فلكية، اختفت اغناتوفا حيث كان آخر ظهور لها العام 2017 في أثينا.

وبحسب مجلة شتيرن الألمانية، فإن معظم أفراد العصابة التي ساعدت إغناتوفا اختفوا أيضا، فيما تم إلقاء القبض على عدد منهم. وقدمت جهات أمنية أمريكية مذكرة سرية لاعتقالها، فيما يشتبه أيضا بنقل أموال لمجموعات إرهابية.

What's Your Reaction?

like
0
dislike
0
love
0
funny
0
angry
0
sad
0
wow
0